اضداد في نفس اللائحة وحلفاء لمرشحين منافسين!

تهكّمت مصادر سياسية على المشهد الانتخابي ووصفته بمقولة “مين بدو يقتل مين”! انتخابياً طبعا وليس جسدياً! واشارت المصادر الى ان المفارقة المضحكة المبكية ان اعضاء اللائحة الواحدة هم اضداد فيما تجد بعضهم حلفاء لمرشحين آخرين من مذاهب مختلفة في لوائح منافسة!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق