الطلال أطلق الإنذار والأمم تلعب بالنار!

قال رئيس حركة الأرض الدويهي الطلال: حجم مساعدات الامم المتحدة في لبنان، للاجئين السوريين: 1،4 مليار دولار! للبنانيين: مئة مليون دولار! كيف اللاجىء السوري بدو يرجع على بلده؟ امم متحدة علينا!

والدبور يقول: الطلال أطلق الإنذار ووصّف الأحوال باختصار فيما الساسة المتسوّسون يلعبون بالنار! الأمم المتحدة في لبنان تلعب علينا بالكشتبان فتدخلنا في لعبة الأمم بين فلان وعلتان! وفي المقابل الأمم غير المتحدة اللبنانية الآذارية والأيارية تتلاعب بمصير اللبنانيين وتبيع وتشتري على حِسابهم ومن حِسابهم! فيزداد عدد اللاجئين وتتناقص اعداد اللبنانيين هجرة وتهجيراً وفقراً فأصبحوا في وطنهم لاجئين فيما المسؤولون يستمرّون على كراسيهم متربّعين!  

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق