اللبنانيون وزياد صوناً للبلاد!

استذكر النائب زياد الحواط ذكرى الحرب الأليمة واعتبر ان: “في ١٣ نيسان ١٩٧٥ إنتفض اللبنانيون لسيادة بلدهم ودفعوا أثمانا باهظة ومواكب شهداء . وفي ١٥ أيار سينتفض اللبنانيون مجددا في صناديق الاقتراع ليستردوا السيادة من محور القتل والموت والافقار” .والحواط الجبيلي الاصيل الذي تربى على المبادىء اللبنانية الاصيلة ورافق المواقف الوطنية الكبيرة للعميد ريمون اده واستمر على هذا النهج، نهج السيادة والحرية والاستقلال سينتفض معه اللبنانيون والجبيليون صوناً لبلدهم ومستقبلهم!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق