المخزومي يحارب الشخصنة!

قال النائب فؤاد المخزومي عن لقاء بعبدا: الاجتماعات المتماثلة تعددت ونتائجها ما نعاني منه اليوم ونأمل الخروج من الشخصنة إلى المصلحة الوطنية العليا.

والدبور يقول: الحق معك يا سعادة النائب والبرهان إن دار النقاش قبل الجلسة عن الأهداف، منن بيعتبر إنو الهدف تعويم الرئيس، وبيجي الجواب “ليش بدو تعويم الرئيس؟”. وشي بيعتبر إنو الهدف توحيد الرؤيا، وبيجي الجواب “ليش في رؤيا أساسا ؟”. وغَيرن بيعتبر انو الهدف تهدئة الأجواء، وبيجي الجواب “كيف بتهدّي شوارع عم تغلي وتصرخ من الجوع؟”

اما التطاوس والشخصنة فهي ملح السياسيين، كما الكذب، والسرقة. والمصلحة الوطنية حدّث ولا حرَج “بقرة وحلبوا… ولما بيشحّ الحليب بيبيعوا اللحم الحي ! .. لحمنا طبعا !

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق