بفضل السلطة المُعاقة تصبحون على بطاقة!

أكد وزير الشؤون الاجتماعية أنه منكبّ على العمل مع اللجنة الوزارية المؤلفة من رئيس الحكومة ووزيري المال والاقتصاد من أجل إنهاء آلية ومعايير تطبيق القانون المتعلّق بالبطاقة التمويلية. وأعلن أنه سيتم إطلاق المشروع من خلال مؤتمر صحافي بعد توقيع الآلية وبعد الحصول على رأي مجلس شورى الدولة.

طمأننا الوزير ببيان إنشائي لا يُسمن ولا يُغني من جوع، أنه منكبّ على العمل! لكن سها عن باله أن الناس تأكل من المكبّ وعاطلة عن العمل! اما بخصوص اللجنة الوزارية فنتيجتها معروفة سلفاً كون اللجان مقبرة المشاريع وتحوّلت مؤخراً الى مقبرة المواطنين! وبالنسبة لإنهاء الآلية والمعايير فحلّت نهايتنا قبل تطبيق البطاقة بعد أن طبّقت هذه الطبقة المتسوّسة على صدورنا! وبانتظار توقيع الآلية والحصول على رأي مجلس الشورى! وقَعنا على رؤوسنا والدولة بلا شورى ولا دستور! وبفضل السلطة المُعاقة تصبحون على بطاقة!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق