حضّر دفتر الظبوطة!

قال ابراهيم كنعان: سنكون بالمرصاد لأي تجاوز.

مواطن قال: حضّر دفتر الظبوطة!

 

قال ايلي ماروني: لبنان بحاجة لاستراتيجية سياحية والسياحة بحاجة لاستقرار سياسي وامني ولبنى تحتية.

مواطن قال: والسياسة بحاجة لكناسة!

 

قال حسين الحاج حسن: معالجة ملف المقالع والكسارات لا تحتمل التأخير.

مواطن قال: ومقالع وكسارات السياسة؟!

 

قال زياد أسود: نتلهى بالسياسة وبجنس الملائكة والمصارف وشركات التأمين تنهش شعبنا.

مواطن قال: ذئاب فالتة!

 

قال بيار بوعاصي: المحاربة بالماضي هو لتغطية فشل ما بالحاضر.

مواطن قال: دولة فاشلة!

 

قال وهبي قاطيشه: الحكومة معطلة بسبب السياسة الرعناء.

مواطن قال: أراعن آذارية!

 

قال نعمة الله ابي نصر: المطلوب موقف شجاع قد يكون فيه إيلام وإحراج سياسي للكثيرين لكنه يصون لبنان.

مواطن قال: ساسة جبناء وآكلة جبنة!

 

قال شامل روكز: لا ادري اذا تعبير “المزرعة” يصلح لوصف واقع الحال الذي نعيشه.

مواطن قال: مزرعة شو؟!

 

قالت رولا الطبش: من واجبنا تقديم الحلول والامل للناس وليس التهويل عليهم.

مواطن قال: طاقم محلول ومواطن موهول!

 

قال جميل جبق: نتقشف بالكهرباء والزفت لكن في الصحة… لا تقشف!

مواطن قال: وفي السياسة تكشّف!

 

قالت عناية عز الدين: نتمنى من الموازنة المقبلة أن تتضمن موازنة تشغيلية لمكافحة الفساد.

مواطن قال: نكتة او حزورة؟!

 

قال مصطفى حسين: منطق الضرائب يجب أن يكون لتقديم خدمات للشعب.

مواطن قال: خدمات على الشعب!

 

قال عدنان طرابلسي: ما هي خطة الحكومة ورؤيتها لمحاربة الفساد؟

مواطن قال: ما بتقشع ابعد من منخارها!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق