سياسة أبو سليمان..سليمة!

قرّر الوزير كميل ابو سليمان اعطاء الأفضلية في العمالة الى اللبنانيين فقامت القيامة عليه ولم تقعد، ليس في المخيمات الفلسطينية فقط بل ايضاً على منابر السلطات التشريعية والتنفيذية.

يقول مثل فرنسي: “الحسنة الصحيحة تبدأ بتطبيقها على أنفسنا” من هنا لسنا مطلقاً ضد العمالة الفلسطينية التي يجب ان تنظّم بشكل يعطي الجميع حقوقهم، لكن بدءاً بالمواطن اللبناني الذي يحق له ان يحصل على امتيازات اكبر من اخيه اللاجئ او النازح.

من هنا يجب ان تضع الدولة خطة كاملة متكاملة لاعطاء جميع المقيمين في لبنان حقهم بالعيش الكريم.. مع الأولوية طبعاً لأهل البلد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق