شو هم افرام من هدير الأقزام!

فشلت الحملة الإعلامية والإعلانية ضد النائب المستقيل نعمة افرام والتي شنّها بعض المتسلّقين والمتملّقين والمدفوعين والمدفوشين من هنا او هناك او هنالك في بلوغ اهدافها الخبيثة! فجاءت ردّة الفعل القرى والبلدات الكسروانية مزيدا من التأييد لافرام ولمواقفه الوطنية والسيادية وبرنامجه الاجتماعي والاقتصادي! ما حدا بكسرواني عتيق الى القول: شو هم افرام من هدير الاقزام!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق