عيونهن عَ مصالحهن وآذانهن لأسيادهن!

قال نعمة افرام: لهم عيون ولا يرون وآذان ولا يسمعون.

مواطن قال: عيونهن عَ مصالحهن وآذانهن لأسيادهن!

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق