فرنجية-الحريري بين الحب والكفر!

صرّح سليمان فرنجيه: “عندما يريد الحريري العودة سيتفاهم مع باسيل… و”نحنا منطلع برّا!.. أنا احترم الرئيس الحريري، ولكن لا أثق بأنه لن يقوم بتسوية جديدة مع باسيل”.

والدبور يصرّح: الحريري يتوق للعودة لكنه يخشى من مواجهة الكارثة التي اوقعنا بها بالتضامن والتكافل مع باسيل وباقي باقي المسؤولين… عن افلاس البلد منذ الطائف حتى الآن بمن فيهم حضرتكم يا سليمان بيك. اما بالنسبة الى التسويات فمن الأفضل ان يتفادى أي من الزعماء الحاليين رمي الحجر نحو الآخر!  

رد الحريري على فرنجية: ” وانا بحبك كتير كمان… صحيح انا رجل تسويات، لكن بحب تتطمن المؤمن لا يلدغ من جحرٍ مرتين وانا رجل مؤمن الحمدلله”.

والدبور يردّ على الرجلَين: حبكم لبعضكم البعض اغناكم وافلسنا، وتسوياتكم اوصلتنا الى حدّ العوز والجوع. لا يهمنا ان آمنت بربك ام لا، ما يهمنا هو ان تؤمنوا بديمومة لبنان وشعبه، في وقت لم نر منكم الا الويلات التي جعلتنا نكفر ! 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق