فعلاً مع الناس لا قولاً كما الريّاس!

قال نعمة افرام: أثبت القضاء أنّه لا يزال للعدالة مكان في قضيّة جريمة المرفأ.. وهل الدولة موجودة امام جشع بعض التجار ومساومتهم مزارعي التفاح على أبخس الأسعار؟!

والدبور يقول: أثبت الطاقم السياسي أنه يريد القضاء على القضاء! وتمييع التحقيق حفاظاً على مصالحه وتغطية لتواطؤه وتنفيذاً لأجندته! وأثبت التجار بتغطية من الفجّار انهم يريدون أكل تعب المزارعين خدمة للمنتفعين والجشعين على حساب اللبنانيين! وأثبتت الدولة انها آخر من يعلم! او تعلم و”مطنّشة”! وأثبت افرام انه فعلاً مع الناس لا قولاً كما الريّاس!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق