قاض لمخالفات السياسيين!

تعجبني قاضي محكمة السير في بعبدا ارليت تابت التي تستقبل وبوجه بشوش زحمة المواطنين الذين يصطفون امام مكتبها ليحصلوا على تخفيضات لغرامات سير ومحاضر ضبط! اكثرهم لم يتبلغوا ولم يعلموا بهذه المحاضر! ويعجبني اكثر تفهمها لظروف المواطنين، ويعجبني اكثر واكثر انها تشرح وباختصار لكل مخالف عن مضمون مخالفته وتحثه على عدم تكرارها وعلى وجوب احترام قانون السَير.. لكن الذي سيعجبني كثيرا لو يصطف السياسيون امام مكتبها ويستمعون الى توجيهاتها علّهم يتوقفون عن ارتكاب المخالفات بحق الوطن والمواطنين!

 

الاتحاد مسيّس والوعود هوائية!

يعجبني كلام الاتحاد العمالي ان على النواب ان يفوا بالوعود التي اطلقوها قبل الانتخابات النيابية، باقامة اصلاح حقيقي.. لكن الذي لا يعجبني ان الاتحاد مسيّس حزبياً وطائفياً وسياسيا وآذاريا! فيما النواب اعتادوا على الوعود الهوائية!

 

مجابل باطون ساحة النجمة والسراي!

يعجبني السعي البلدي والاختياري في بلدة لبعا والذي استغرق 7 سنوات من المثابرة، والذي اسفر عن اصدر قرار بالتنسيق بين وزارتي البيئة والصناعة بايقاف العمل في مجبل الباطون القائم على حدود البلدة والتابع للشركة العربية للأعمال وذلك لعدة أسباب منها عدم استيفاء الشروط المطلوبة،.. لكن الذي لا يعجبني ان لا احد يوقف مجابل الباطون في ساحة النجمة والسراي غير المستوفية للشروط المطلوبة!

 

اصحاب الشركات السياسية!

تعجبني قاضية التحقيق في جبل لبنان ساندرا المهتار التي اصدرت مذكرة توقيف غيابية بحق صاحب إحدى الشركات العقارية، على خلفية الشكوى المقامة ضده بجرائم نصب واحتيال وشيك دون رصيد.. لكن الذي لا يعجبني ان لا احد يُصدر مذكرات توقيف وجاهية بحق اصحاب الشركات السياسية بجرائم نصب واحتيال وشيكات دون رصيد تطال جميع اللبنانيين!

 

اربعتعشيين كانوا أم تمانيين!

يعجبني وزير المالية الذي اعطى موافقته بملاحقة أميني سجلين عقاريين وموظف في مالية بعبدا أمام قاضي التحقيق الأول في جبل لبنان بناء على كتاب طلب الإذن بالملاحقة الموجه إلى الوزير خليل من النائب العام الاستئنافي في جبل لبنان.. لكن الذي لا يعجبني ان لا احد يلاحق امناء السياسة والمال والعقارات اربعتعشيين كانوا ام تمانيين!

 

ادنى معايير الجودة السياسية والنظافة الاخلاقية!

تعجبني الفرق الفنّية في وزارة الصناعة التي قامت بالكشف على مصنع للبطاطا الجاهزة للاستهلاك المحلي في منطقة حارة حريك. وتبيّن لها أنه غير حائز على ترخيص قانوني. وتظهر الصور الوضع المزري والسيّئ جداً للمعمل ولعملية الانتاج غير المستوفية للحدّ الادنى من الشروط الصحّية ومتطلّبات الانتاج وفق معايير الجودة والنظافة وسلامة الغذاء.ويعجبني اكثر قرار الوزارة بإقفال المصنع المذكور.. لكن الذي لا يعجبني ان لا احد يكشف على مصانع البطاطا السياسية ويقفلها بسبب وضعها المزري والسيئ وافتقادها الى ادنى معايير الجودة والنظافة الاخلاقية!

 

على الحديد وفي الحضيض!

تعجبني النيابة العامة لدى ديوان المحاسبة التي اصدرت ١٧ قراراً في مسألة التوظيفات غير الشرعية وادعت قضائيا في ٤ ملفات، وذلك في المديرية العامة للحبوب والشمندر السكري، وزارة الثقافة، هيئة أوجيرو، وزارة الاتصالات، وزارة العدل، المؤسسة العامة للإسكان، مؤسسة المقاييس والمواصفات، وزارة الشباب والرياضة، المديرية العامة للموارد المائية والكهربائية، مصلحة السكك الحديد والنقل المشترك، المديرية العامة للطيران المدني مصلحة الملاحة الجوية، مؤسسة المحفوظات الوطنية، مصلحة استثمار مرفأ صور، مصلحة استثمار مرفأ صيدا، وزارة الصناعة، معرض رشيد كرامي الدولي، مديرية اليانصيب الوطني اللبناني.. وأضحكني كما أبكاني التوظيف في مصلحة سكك الحديد! لأن ذلك يدل الى اننا على الحديد وفي الحضيض! لكن الذي لا يعجبني ان لا احد سيُسائل الوزراء المعنيين الذين وقّعوا هكذا قرارات غير دستورية وغير قانونية!

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق