لا خلاص للناس إلاّ بإطاحة طبقة الإفلاس!

قال رئيس “تجمّع موارنة من أجل لبنان” بول يوسف كنعان من بكركي: “للإلتفاف حول مواقف البطريرك ولحكومة فاعلة وقادرة على العمل ومعالجة المشكلات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والمالية التي يعاني منها اللبنانيون، والابتعاد عن منطق التيئيس والإحباط، وبث الأمل والعمل الجدي على الحلول المنطقية والعملية.”

والدبور يقول: خريطة طريق واضحة أطلقها كنعان علّ مَن يعنيهم الأمر ومَن بيَدهم المسؤولية يسمعون ويبادرون من أجل لبنان.. لكن يا بولس اللبنانيون يخشون من الإلتفاف على المواقف التي امتهنها الساسة المتسوّسون! فهم بمعاناة المواطنين وأزمات الوطن لا يبالون! لأنهم بمصالحهم الشخصية يهتمّون! فأفلسوا البلاد والعباد! وبالنهاية، من التيئيس والإحباط لا خلاص للناس إلاّ بإطاحة طبقة الإفلاس!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق