مصداقية القائد تحمي من البلبلة

زار قائد الجيش العماد جوزاف عون المملكة العربية السعودية للتشاور مع أركانها في سبل مكافحة الإرهاب والتعاون العسكري بين البلدين. وفي حفل استقبال في السفارة اللبنانية في الرياض قال: “الوضع الأمني في لبنان مستقرّ وإنه على استعداد لاستقبال أبنائه المغتربين وأبناء الدول العربية الشقيقة”.

استغرب البعض كيف لم تثر زيارة قائد الجيش الى السعودية موجة قيل وقال كما عهدنا في السابق. هذا يعني بكل بساطة ان قائد جيشنا شريف ونظيف الكف، ولم يدخل في الصراعات الداخلية، ولا في المحاصصات، ولا في المحسوبيات، او الطائفية، او الزبائنيّة… انه يلعب دوره بامتياز وهو تثبيت وحدة الجيش والتضامن بين القوى العسكرية من اجل حماية البلاد من كل الاخطار الخارجية والداخلية التي تتهدده.

وتأكيد عون، الذي يتمتع بمصداقية عالية، ان الوضع الأمني مستقرّ، اتى لتطمين المغتربين اللبنانيين والسياح الاجانب ان لبنان بلد آمن، في وقت بلبلت فيه حادثة طرابلس الأفكار والنفوس. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق