من تركيا الى السودان.. مرورا بلبنان

يبدو أن هناك العديد من نقاط التقارب بين موسكو و”الترويكا” (مصر- السعودية والامارات) بما في ذلك معارضة النفوذ التركي الكبير في شمال سوريا، وإنشاء منطقة عازلة في تركيا. وفي سياق متصل دخلت موسكو الى الملف الليبي وتحضيرها للرئاسة المقبلة، إضافةً الى تطويرها للعلاقات العسكرية والسياسية مع السودان، والتي قد تشمل الإستعانة بالموانىء للسفن البحرية الروسية، كما أن هناك شركات أمن خاصة روسية تدرب الجيش السوداني..

وفي النصف الثاني من حزيران وفد روسي رفيع يتابع جولته الشرق اوسطية وتشمل سوريا العراق الاردن ولبنان، برئاسة الممثل الخاص للرئيس بوتين إلى سوريا ألكسندر لافرنتيف يرافقه نائب وزير الخارجية سيرغي فيرشينين ومساعديهما، وذلك في مهمة متشعبة تبدأ بملف النازحين السوريين مرورا بتطورات المنطقة العسكرية والامنية وصولا الى النفط والغاز في البحر المتوسط ومسألة ترسيم الحدود بين لبنان واسرائيل كما بين لبنان وسوريا!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق