“نورج” تساهم بانتشال بيروت من تحت الردم!

لم تتوقف جمعية “نورج” منذ تأسيسها في العام 2008 برئاسة الدكتور فؤاد ابوناضر عن مد يد المساعدة والتعاون والدعم بهدف ترسيخ صمود اللبنانيين في أرضهم وخاصة سكان الأطراف والأرياف.. وإثر الكارثة التي حلّت ببيروت جرّاء انفجار المرفأ سارعت الجمعية وبكل امكانياتها المادية والصحية والاجتماعية والشبابية للوقوف إلى جانب أهالي المنطقة المنكوبة.. وقامت “نورج” بالتعاون مع”  S O S Chretien D’orient”، ضمن حملة “أنا متضامن معك بيروت”، بتوزيع 1500 حصة غذائية على أبناء منطقتي الجميزة ومار مخايل، وتساهم الجمعية ايضاً بترميم مستشفى سيدة الوردية اضافة الى المشاركة بإزالة الردم ومساعدة فريق الانقاذ من مدينة سانت اتيان الفرنسية في المستوصف الميداني الذي اقاموه في منطقة الصيفي..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق